اكتشاف أول كوكب بلا سحب خارج نظامنا الشمسي

شارك-علوم: لأول مرة على الإطلاق، اكتشف فريق دولي من العلماء كوكبا خارجيا (خارج المجموعة الشمسية) يخلو من السحب.

واكتشف الفريق بقيادة عالم الفلك في جامعة إكستر في بريطانيا نيكولاي نيكولوف هذا العملاق الغازي الساخن المعروف باسم “واسب 96بي” (WASP-96b) باستخدام تلسكوب المرصد الأوروبي الجنوبي “ذا فري لارج تلسكوب” الموجود في تشيلي.

وحدد الفريق تركيبة الغلاف الجوي للكوكب الخارجي من خلال دراسته أثناء مرروه أمام نجمه المضيف، وقياس كيف أثر الكوكب وغلافه الجوي على الضوء الصادر من النجم، حيث ينجم عن ذلك طيف يمثل بصمة فريدة.

فعادة تحجب السحب الضوء الصادر عن الكوكب وتؤثر في طيف الضوء الذي يمكن للعلماء دراسته من الأرض، وفقا لبيان أصدرته أمس الأول الاثنين جامعة إكستر.

لكن بالنسبة للكوكب “واسب 96بي” فقد لوحظ وجود توقيع واضح للغاية لعنصر الصوديوم، ولأن السحب تحجب عادة مثل هذه التوقيعات، فإن وضوح هذا الطيف أشار إلى أن الغلاف الجوي للكوكب خال تماما من السحب.

واعتبر العلماء أن هذا أول دليل على كوكب خال تماما من السحب، وأن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها العثور على كوكب يملك توقيع صوديوم بمثل هذا الوضوح.

وقال نيكولوف في بيان إن “واسب 96بي” أول كوكب خال من السحب يُكتشف على الإطلاق، ولأنه الأول من نوعه فإنه يعتبر حاليا “معيارا للتوصيف”.

وإلى جانب أن الكوكب خال على غير المعتاد من السحب وغلافة الجوي غني بالصوديوم، فإنه أيضا حار جدا، حيث تبلغ حرارة سطحه 1300 كالفن (ألف درجة مئوية)، وهو ضخم جدا، أكبر من المشتري بنحو 20%، وكتلة الكوكب مشابهة لكتلة زحل، ولذلك يصنفه الباحثون بأنه “زحل حار”.

المصدر : مواقع إلكترونية

السابق
مزحة تؤخر 207 أشخاص لأكثر من ساعة
التالي
سواريز يستعد للرحيل عن برشلونة