قائد الجيش البريطاني غنم حزام عدي صدام

شارك-الأخيرة:  غنم القائد الجديد للجيش البريطاني الفريق مارك كارلتون سميث حزام رعاة بقر أسود مرصعا كان ملكا لعدي نجل الرئيس العراقي الراحل صدام حسين عندما كان يخدم بوحدة القوات الخاصة الجوية بالجيش. وعند تركه القوات الخاصة كشف سميث أن صاحب الحزام كان عدي الابن الأكبر لصدام.

وقال زميل سابق بالقوات الخاصة البريطانية للصحيفة إن سميث اعتاد ارتداء الحزام الذي له إبزيم معدني كبير وكان يبدو “غير مناسب على أي شخص خارج تكساس”.

وتجدر الإشارة إلى أن سميث كان الضابط الأقدم المسؤول عن العمليات العسكرية بوزارة الدفاع البريطانية التي قادت العمليات أثناء الغارات الجوية الأخيرة في سورياقبل أن يصبح رئيس الأركان العامة الجديد خلفا للجنرال نيك كارتر الذي ترقى لرئاسة القوات المسلحة.

يُذكر أن مهمة القوات الخاصة الجوية البريطانية -أثناء غزو العراق بقيادة الولايات المتحدة عام 2003- تضمنت تحديد مكان عدي وقصي ابني صدام في الموصل.

وبينما كانت القوات الخاصة الأميركية هي التي نفذت الغارة التي قتلت عدي وقصي، أفادت تقارير أن القوات الخاصة البريطانية غنمت حذاء رعاة البقر لعدي، بينما سلب سميث حزامه.

وكان سميث يرتدي الحزام مع بنطلون جينز مما جعله يبرز بين زملائه الذين كانوا يرتدون زيهم الرسمي.

المصدر : ديلي تلغراف

السابق
معلم ينعى تلميذه بلال الأشرم بعد التعرف على صورته صدفة
التالي
صلاح يحطم أرقاماً قياسية أحدها ظلَّ صامداً لـ105 أعوام